أدب

القايده – الشيلات

القايده – الشيلاتكل صبحن دون شوفك يشبه الليل البهيم واي ليلن فيه اشوفك يعتبر مثل النهارطيفك ايداعب عيوني كل ماهب النسيم ماقدر اسلا عنك لحظه لا يمين ولا يساريا مفاتيح السعاده بالجديد وبالقديم القمر يشبه وصوفك قايده كل المهاركل لحظاتي بدونك ضيق والله العظيم صدقيني لجل وصلك اقطع السبع البحارلاتغيبي عن عيوني غيبتك مثل الحجيم معك كل العمر فرحه و جنه في كل اختصار انتي اروع من بروق الوسم بالليل العتيم ويا هماليل المخيله اول و اخر مطاريا غرام القلب كله يا عناوين النعيم والله ان العمر قبلك هم و احزان ودمارفيك مغرم و متولع والله بحالي عليم انتي يا وجهه لدربي عنك ما حاد المساروالله انه القلب قبلك لايعشق ولا يهيم منزلك بين المحاني و المعاليق القفاركل ضلعن كان يقدر عن ميوله يستقيم عندها يمكن افكر غيرك انتي لي خيار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى