أمراض الرأس

ما هو أحسن علاج للحول في العين وضعف النظر؟

السؤال :
السلام عليكم

أنا بعمر 23 عاماً، كنت أعاني من ضعف النظر، ونسبة حول في عيني اليسرى، وقالت لي الطبيبة: إنه ليس في العين اليسرى، لكنه حول متبادل، لكنه ظاهر في العين اليسرى، وقد أجريت عملية تصحيح إبصار منذ أكثر من سنة ونصف، وقد تحسن ضعف النظر، ولكن مشكلة الحول ما زالت موجودة، قال لي الطبيب: إنها حالياً توجد بنسبة 10% بعد إجراء عملية تصحيح الإبصار.

هل يوجد لها حل أم ماذا؟ وجفن عيني اليسرى مرتخي قليلاً عن عيني اليمنى.

هل لهذا علاقة بالحول أم ماذا؟ وما الحل لمشكلة الحول وارتخاء جفن العين هذه؟ وهل ستزيد هذه المشاكل إذا لم أذهب للطبيب؟ فإني خائفة من إجراء أي تدخل جراحي في عيني.

كما أني أحياناً أشعر بأن الرؤية ضبابية بنسبة بسيطة، فهل يمكن أن يكون نظري قد ضعف مرة أخرى؟

جزاكم الله خيراً.

 
الجواب :
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ hager حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الحول المتبقي بعد تصحيح النظر يمكن معالجته جراحياً، والعملية بسيطة جداً، وليس لها مضاعفات بإذن الله.

كذلك ارتخاء الجفن أو الانسدال يمكن تصحيحه جراحياً بعملية طي أو تقصير العضلة الرافعة للجفن، ولكن بعد الفحص الدقيق وتحديد سبب الانسدال هل هو عصبي أو ميكانيكي أو عضلي، ومن غير المتوقع أن تزداد نسبة الانسدال أو زاوية الحول خصوصاً بعد هذا العمر.

بالنسبة لتشويش البصر يجب فحص القدرة البصرية جيداً، والتأكد من عدم وجود نقص نظر جديد، خصوصاً قبل الإقدام على عملية تصحيح الحول.

مع أطيب التمنيات بالشفاء العاجل، ودوام الصحة والعافية.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى