أمراض الباطنية والصدر

أسباب عديدة للإقياء والغثيان

السؤال :
السلام عليكم.
أنا وقع لي حادث واحتجزت لمدة خمس ساعات، مما أدى إلى تجمع الدم في رجلي، وعند وصولي للمستشفى أصبحت أغسل الكلى لمدة 4 أشهر بعدها ـ ولله الحمد ـ توقفت عن الغسيل، ولكن مشكلتي أني عندما أتناول أي وجبة أتقيأ، فما السبب وما العلاج؟

 
الجواب :
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ علي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
الحمد لله تعالى على فضله أنه قد منّ عليك بالتوقف عن الحاجة لغسيل الكلية، ولابد وأن ما حصل هو ما يسمى بتحلل العضلات الذي يمكن أن يسبب قصوراً كلوياً حاداً Rabdomyolysis، وهذا يحصل بعد الرضوض للعضلات، وإذا كان التحلل شديداً فإن موادا من العضلات تدخل الدم، وتسبب قصور الكلى الحاد، وعادة ما تعود وظيفة الكلى إلى الوضع الطبيعي.
وهناك أسباب عديدة للغثيان والإقياء، منها الأدوية إلا أنك لم تذكر إن كنت تتناول أي أدوية، فإن كنت تتناول أي دواء، فيجب سؤال الطبيب المشرف إن كانت الأدوية هي السبب في الإقياء.
ومن الأسباب الأخرى التهاب المعدة والقرحة المعدية والاثني عشرية، وهذه الأمراض تسبب آلاماً في أعلى البطن مع غثيان وإقياء.
ومن الأمراض أيضاً حصوات المرارة، وهذه تسبب عسر هضم، وآلام في أعلى البطن من الطرف الأيمن.
لذا من المهم معرفة سبب هذا الإقياء.
من الأشياء المهمة التي تساعد على تهدئة المعدة هو الزنجبيل، ويفضل أخذه قبل الطعام، ويتم تحضيره بوضع الزنجبيل المبشور، وينقع في الماء البارد لمدة 12 ساعة ثم يخفف إن كان مكثفا، ويوضع في الثلاجة بعيداً عن الضوء، ويؤخذ منه كوب قبل تناول الطعام بربع ساعة.
سائلين الله تعالى أن يشفيك ويعافيك.

 

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى