أمراض النساء والولادة

متى يحدث حمل بعد ترك حبوب منع الحمل

السؤال :
أنا امرأة متزوجة من ثلاث سنوات، ولي طفلة عمرها سنة وأحد عشر شهرا، واستخدمت حبوب منع الحمل (منيوليت) حوالي السنة وثمانية أشهر، وأنا الآن قد توقفت عن استخدامها وأنتظر الدورة الشهرية، وسؤالي هو: كم هي الفترة اللازمة حتى يتم الحمل بعد الانقطاع عن الحبوب؟ وهل من المستحيل الحمل في حالة وجود التهابات مهبلية؟

وفي الحقيقة أنا أود أن أقوم بعمل جميع الفحوصات اللازمة للكشف عن عدم وجود أي موانع للحمل مبكرا؛ ولهذا أود معرفة ما هي الفحوصات الواجب عملها حتى أتأكد من أن الحبوب لم تسبب لي أي عوائق للحمل؟

 
الجواب :
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ زوجة محتارة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

الفحوصات التي يمكنك القيام بها للتأكد من سلامتك وقدرتك على الإنجاب ، هي عمل سونار للرحم والمبايض، وتحليل هرمونات (LH ,FSH) في اليوم الثاني من الدورة، وتحليل (SERUMPROGESTRONE ) في اليوم الواحد والعشرين من الدورة، وتحليل هرمونات الغدة الدرقية (TSH ,T4)، وعمل مسحة للمهبل للتأكد من عدم وجود التهابات.

هذه هي التحاليل التي يمكن أن تجرى لك مبدئياً.

بالنسبة للحمل بعد التوقف عن استعمال الحبوب، أحياناً يحدث بعد التوقف مباشرة، وأحياناً بعد ثلاثة إلى ستة أشهر .

ليس من المستحيل حدوث حمل مع وجود الالتهابات، ولكن يفضّل علاجها قبل حدوث الحمل لتفادي حدوث إجهاض أو مشاكل أخرى.

والله الموفق.

 

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى